السبت 2 محرم 1439 الموافق سبتمبر 23, 2017
 

دخول المستخدم

آخر الأخبار

استطلاع رأي

ما رأيك بالموقع الجديد للشبكة السعودية للمسؤولية الاجتماعية؟

الشركاء

اخبار السعودية أمير الشرقية يلتقي مجلس إدارة “ذوق” ويدعو لتفعيل الشراكات المجتمعية.

الخميس, 18 أغسطس, 2016

الأحساء - “الأحساء اليوم”

أشاد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، بالجمعية السعودية للذوق العام “ذوق”، وما ستقدمه من برامج وأنشطة وفعاليات تساهم في الحفاظ على الذوق العام.

وشدّد الأمير سعود بن نايف، خلال استقبال سموه لرئيس مجلس إدارة الجمعية المهندس جمال الدبل، وأعضاء المجلس الفخري للجمعية، وأعضاء مجلس الإدارة، شدّد على أن “الذوق يجب أن يكون سمة يتحلى بها الإنسان، فديننا الحنيف يأمرنا بذلك، وهذا الأمر يتحتم على كل مسلم؛ فنشر ثقافة الذوق العام يجب أن توجه للمواطن والمقيم، فهذا الأمر مطلب من الجميع”.

ونبّه سموه بأنه “يجب على مسؤولي الجمعية الاجتماع مع ممثلي الجاليات في المنطقة لتصل الرسالة للجميع بشكل مناسب ومفهوم، كما يجب تطبيق النظام على كل من يخالف الذوق العام، وضرورة تفعيل الشراكة مع الجهات الحكومية والخدمية والاجتماعية مثل مجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية، الذي أطلق مشروع نقوش الشرقية للمساهمة في تحسين الصورة الذهنية لدى أفراد المجتمع عن المنطقة، وذلك سيتحقق -بإذن الله- عند التعاون والعمل الجماعي”.

وقال سمو أمير المنطقة الشرقية، في ختام كلمته: “نعول على مؤسسات المجتمع المساهمة في تفعيل مثل هذه المبادرات”، مؤكدًاأن أمانة المنطقة هي إحدى أهم الركائز في نشر هذه الثقافة.

أما أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد الجبير،فأشار إلى أن العمل بدأ في أمانة المنطقة مع مجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية؛ للحفاظ على الذوق العام من خلال الحفاظ على الشكل الجماعي للمشاريع التي في طور الإنشاء، وكذلك استغلال الأراضي الخالية وتزيينها بما يعطي منظر جمالي للمدينة.

في حين، قال المهندس محمد الدبل:”أشكر سموكم على الموافقة على الرئاسة الفخرية للجمعية، ودعمكم المتواصل لهذه الجمعية منذ كانت فكرة”،لافتًا إلى أن “الحفاظ على الذوق العام مسؤولية الجميع، ويجب أن نتكاتف جميعًا لتحقيق ذلك”.

كذلك أشار أمين عام الجمعيةخالد الصفيان، إلى أن: فكرة الذوق العام انطلقت من مبادرات إمارة المنطقة الشرقية والتي برزت في تغيير اسم المراجع إلى مستفيد والتأكيد على ثقافة الابتسامة انطلاقًا من النهج النبوي الشريف في قوله صلى الله عليه وسلم “تبسمك في وجه أخيك صدقة” والتي وجّه سمو أمير المنطقة بوضعها في لوحات في مداخل الإمارة وجميع الدوائر الحكومية بالمنطقة وأضاف الصفيان إن الجمعية أصبحت نموذج وأصبحت تصدر التجارب في تطبيق ثقافة الذوق العام إلى المناطق الأخرى.

إلى ذلك، بيّنت نائبة رئيس مجلس إدارة جمعية الذوق العام سعاد العثمان:”أن برامجنا في الجمعية نوعية، مبنية على أسس علمية لنشر ثقافة الذوق العام والتركيز على الجيل القادم من الأطفال والجيل الحالي من الشباب لنشر هذه الثقافة”.

وتحدثت عضو مجلس إدارة الجمعية أمين عام مجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية لولوة الشمري، عن مشاركة المجلس مع التعليم لبث روح المسئولية الاجتماعية عند النشء وكذلك تعاون رجال الأعمال من خلال مشروع أرض ورضا وأمانة المنطقة من خلال مشاريع متعددة أخرى تعنى بالذوق العام.

ومن جهتها،ذكر مدير عام التعليم الدكتور عبدالرحمن المديرس،أن التعليم بصدد توقيع شراكات مع مجلس المسؤولية الاجتماعية، مضيفًا:”ونحن نحرص على ترسيخ الذوق العام في مدارسنا والتركيز على الاستدامة في ذلك”.

وأخيرًا، قالت عضو مجلس إدارة جمعية الذوق العامالدكتورة حصة العتيبي: إن لدى شباب وبنات الوطن قدرات كامنة وهائلة تبدأ من المجتمع وتنتهي إليه. فيما علّقرئيس غرفة الشرقيةعبدالرحمن العطيشان بقوله: “نحن فخورين أن هذه المبادرة انطلقت من المنطقة الشرقية ونحن كرجال أعمال مستعدون لتقديم الدعم والمساندة لنجاح هذه الجمعية”.

المصدر: مباشر.

خبر
بواسطة:
خبير في المسؤولية الاجتماعية للمنظمات والاستدامة.
عضو منذ: 11/08/2016
عدد المشاركات: 19